مجلة شبكة العلوم  

جديد الأخبار




المتواجدون الآن


تغذيات RSS

الأخبار
الاخبار العامة
مجلة شبكة العلوم
مجلة شبكة العلوم
11-16-2011 10:43
image

تتقدم ادارة شبكة منتديات العلوم بافتتاح مجلة علمية متكاملة
تطرح من خلالها مواضيع تتضمن ملايين المعلومات التي تفيد الباحثين والباحثات
وكل من يبحث ويطلب العلم
ولأننسئ


فالعلم يعتبر النور الذي يضي به حياة كل انسان




image



ولأننسئ أهمية التعليم


فــــــــــــــــــــــــــــــــا


إذا تأملنا حياة الإنسان نجد أن التعلم يشكل مكانا هاما فيها على نحو مستمر عبر مراحل العمر المختلفة. فالطفل يولد مزودا ببعض الأفعال الفطرية كالمص، والبلع أثناء الرضاعة، والبكاء، وحركات اليدين والقدمين، وعمليات الإخراج. ولكن مع العمر يتعلم كثيرا من الحركات وأنواع السلوك البسيط والمركب فيتعلم اللغة والعادات والميول والاتجاهات والمهارات، والفنون والحِرف والعلوم المختلفة.


image



وهو يتعلم كل ذلك من والديه وأقاربه وزملائه ومدرسيه وهو لا يتعلم فقط الأشياء الصحيحة أو المرغوب فيها ولكنه قد يتعلم أيضا العادات السيئة التي يرفضها المجتمع. بل إن كل ما يتعلمه لا يكون بالضرورة إراديا ، فقد يتعلم الطفل من سلوك المدرس جوانب مختلفة ، قد لا يشعر بها الطفل ولا حتى المدرس نفسه في بعض الأحيان.




وقد يتعلم الإنسان كثيرا من العادات والسمات والاتجاهات دون حيلة له في ذلك، فقد تكون الظروف الاجتماعية المحيطة ببعض الأفراد سببا في تعلمهم الكثير من الصفات غير المرغوبة.




كذلك لا تشتمل عملية التعلم بالضرورة على فعل واضح ، فنحن نتعلم بعض الاتجاهات الانفعالات مثلما أننا نتعلم المعلومات والمهارات.

ونخلص من هذا كله أن التعلم له خصائص متميزة تجعله يمارس دروا رئيسيا وفعالا في تشكيل سلوك الفرد و تكوين شخصيته، الأمر الذي يعكس أهمية دراسة طبيعة التعلم والوقوف على القوانين والمبادئ المفسرة له.




ونظرا لأهمية التعلم في حياة الإنسان فقد عني علماء النفس عناية كبيرة بدراسة عملية التعلم دراسة علمية تجريبية أدت إلى اكتشاف أهم مبادئ التعلم.

إن علمية التعلم ليست بالعملية البسيطة التي يمكن الوقوف على عناصرها المختلفة بسهولة.

إن الدراسة العلمية للتعلم ، فضلا عن كونها المسلك الرئيسي لتفسير نشأة السلوك وتكوين الشخصية، فإنها تؤدي دورا هاما في كثير من الميادين التطبيقية الهامة :


image


•ففي ميدان التربية، نجد الاهتمام موجها من قبل التربويين نحو العملية التربوية، وهي العملية التي تقوم على إكساب النشء المعلومات وتنمية المهارات لديهم، وإكسابهم المعايير والقيم. ولاشك أن ازدياد فهم التربويين للتعلم وطبيعته يؤدي إلى رفع كفاءة العملية التربوية.

•وفي ميدان الصناعة، يمكن الاستفادة من قوانين ومبادئ التعلم في مجال التدريب المهني للعمال وإكسابهم مهارات العمل وعاداته السليمة، وخفض إصابات العمل الناتجة عن التعلم القاصر للمهارات، كما يمكن الاستفادة من بحوث التعلم الخاصة بأثر الحوافز على معدل الأداء ودقته ورفع كفاءة العاملين.

•أما في ميدان الاضطرابات النفسية فيمكن الاستفادة من نظريات التعلم في تفسير نشأة الكثير من الاضطرابات السلوكية، كما أن العلاج السلوكي بالنظر إلى الاضطرابات السلوكية على أنها عادات خاطئة اكتسبها الفرد في ظروف معينة ومن ثم فإن تغيير هذه العادات يعتمد على مبادئ التعلم


image


اقْرَأ فَحُبُّكَ للعُلومِ صَوابْ
واسْرُد جَميل القوْل في الأصحابْ
اقْرَأ فَعُمْرُكَ في الوجودِ مُقدرٌ
قَدّرْ لِنفْسِكَ مَنْزِلَ الإعْجَابْ
تَزوّدْ بِزَاد العِلم إنّك جَاهلٌ
بِالعلمِ دوماً تَنْشُدُ الألْقَابْ
سَوْفَ يظلُ العِلم قِبْلةَ عَالمٍ
سوف يظل الورْدَ والمحْراب
لن يكتفِ الإنسان من علمٍ وإنْ
شقّ بِِنُور العِلمِ كل صِعَابْ
بالعلمِ تَرْقَى في الفضاءِ كطائرٍ
لتجس في الفَلك العظيم شهاب
بالعلمِ تَبْنِي في البِحَارِ منارةٍ
للفُلك ترسل في الظلام جواب
بِالعلمِ تَصْنَعُ في الفضاءِ قواعداً
قَمراً يُبشّر في الجَفَافِ سَحابْ
بِالعلمِ تَقْهَرُ جَاهِلاً مُتَمَرّداً
تأتيه بالإسهاب في الأسباب
إن سِلاحَ العِلم فيه مناعةٍ
يخْشَى الكتاب الجَاهِل الكَذّابْ
هَيّا اقْتَفِي اثَرَ العُلوم بِفكْرِكَ
وابْعِد عن التَدْجِيل والإرهابْ
العِلْمُ نُورٌ والجَهَالة ظُلمةٌ
أسْلِكْ سَبِيْلَ العِلم والآدابْ
إن الشُعُوب تَنَالُ بِالعلمِ العُلا
والجَهْلُ يبْقَى في الشُعوبِ عَذابْ
بَشّر بِنُوْرِ العلمِ إنّكَ مُنْقِذٌ
أنْقِذْ غَرِيْقَاً في ظَلامِ الغَابْ
كُنْ كرَسُول الحَقِّ بِالعلمِ غَزَى
دَكَّ حُصُوْنَ الجَهْلِ في الأغرابْ
خَاض حُروباً في العقولوإنه
أسر القلوب بطبعه الجذاب
كن محسناً عند الخصومة حالماً
تأتي بخير عند كل خطاب
خير الأمور العفو عند المقدرة
وقول حق يأتي منه عقاب
وخير الكلام ما قل ودل
وخير جليس في الزمان كتاب


التوقيع




image

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 911


خدمات المحتوى



تقييم
9.01/10 (34 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.